هي نوع من
رياضات الراح والتي يتبارى فيها لاعبان في مباريات الفردي
أو فريقان مكونان من لاعبين في مباريات الزوجي
كل يحمل مضربا ليستخدمه في ضرب كرة فوق الشبكة لمنطقة الخصم
وعدد الضربات ليس محددا إنما النتيجة تحدد الرابح

لعبة بالكرة والمضرب ترقى أصولها إلى القرن الحادي
عشر للميلاد عندما نشأ ليركية الفرنسية
ضرب منها عرف بتنس الفناء (
Court tennis )
ومن ثم راج في الأوساط الملكية الفرنسية
خلال القرنين السادس عشر والسابع عشر
وكان يلعب في أفنية مسورة أما لعبة التنس الحديثة
فقد نشأت في إنجلترا عام
1873


تمارس عادة في
الهواء الطلق في ملاعب داخلية مغلقة
وإنما يتبارى في هذه اللعبة شذا رأس بيضوي الشكل
مشدود بالأوتار فهو يقذف به كرة مطاطية مكسوة باللباد
والهدف من اللعب تسجيل النقاط بإرسال الكرة إلى منطقة الخصم
بحيث يعجز عن ردها أو بحيث يردها ولكن
بعد أن تمس الأرض أكثر من مرة أو بإرسالها
إلى منطقة الخصم وإكراهه على ردها على نحو
تمس معه الشبكة أو تقع خارج حدود الملعب
أهم ما يميز
لعبة التنس عن غيرها من بقية الألعاب الأخرى
هو انها تفيد أجزاء كثيرة من الجسم فضلا
عن التوافق الذي تتطلب ممارسة اللعبة
بين الذهن وكافة عضلات الجسم



يبلغ طول ملعب التنس
79 قدما ( القدم حوالي ثلاثين سنتيمترا )
أي (
23.77 متر ) أما عرضه فيبلغ
27 قدما أي ( 8.23 متر ) (إذا كان المتباريان اثنين فقط)
أو
36 قدما أي ( 10.97 متر )

( إذا كان اللاعبون زوجين يحتل كل زوج منهما جانبا من الملعب )
ويفصل ما بين جانبي الملعب شبكة يبلغ ارتفاعها
عند وسطها ثلاثة أقدام (
91.4 سنتمتر )
وعند طرفيها ثلاثة أقدام ونصف القدم (
1.06 متر )



كرة التنس مطاطية وخفيفة الوزن ولونها أصفر
وشكلها دائري وهي مكسوة باللباد
تكون الكرة ذات شكل خارجي منتظم
وأن تكون بيضاء أو صفراء وأن تكون أقسامها متصلة
بدون خيوط وأن يتراوح قطرها بين (
6.35 سم )
و(
6.67 سم ) ، أما وزنها فينبغى
أن يتراوح بين
56.7 غرام و 58.5 غرام


القلب: إن التدريب المنتظم طريقة عظيمة لتحسين
وظائف القلب والتنس تعمل على تدريب القلب
بانتظام فعندما تجري في الملعب للعب الكرة
أثناء النقطة تصل إلى مستوى مرتفع للحركة ثم يقل ذلك
المستوى عندما تستريح لمدة 20-30 ثانية بين النقطتين

البطن : عند ممارسة لعبة التنس يقع العمل الشاق
على عضلات منطقة وسط الجسم التي تشمل
عضلات البطن وأسفل الظهر وهي العضلات
التي لا تساعد فقط على حفظ التوازن عند الجري
وإنما تزيد ضربات الكرة من القوة والضغط على الساقين
والجزء العلوي من الجسم

الرأس : نعلم جميعا أن بذل المجهود يخفف
من التوتر إلا أن ممارسة لعبة التنس تشحد الذهن كما تشحد الجسم
ففي كل مرة تقوم فيها بضرب الكرة يجب
أن تتفاعل وتستجيب بسرعة وإذا أردت أن تنجح
فيجب أن ترسم إستراتيجية لكل خصم وهذا يساعد
على المحافظة على نشاط المخ وشبابه

الذراعان : قد لا تحصل على عضلات من سيرينا
وليامز ولكن مرجحة مضرب وزنه 11 أوقية يساعد
على تقوية العضلات العليا للذراع ثنائية الرؤوس
والعضلات ثلاثية الرؤوس والكتفين والساعدين

المرونة : تجبر لعبة التنس من يمارسها على تمديد
عشرات العضلات في جميع أجزاء
الجسم بما في ذلك عضلات لا تعرفها

الساقان : كما تعمل ممارسة التنس على تقوية
عضلات الساقين السفلى والعليا رباعية الرؤوس